لهذا قرر الاردن المشاركة في مؤتمر البحرين
لهذا قرر الاردن المشاركة في مؤتمر البحرين

امجد معلا

حسم الاردن اليوم موضوع مشاركته في مؤتمر البحرين واعلن ان تمثيله في هذا المؤتمر المثير للجدل سيتم على مستوى امين عام وزارة المالية مؤكدا بحسب الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية ان المشاركة جائت للاستماع وليس لاتخاذ قرار .

المشاركة الاردنية في هذا المؤتمر كانت متوقعة بالنسبة للمراقبين وللعارفين بالنهج السياسي للاردن منذ تأسيبسه حيث اعتمد على الدوام على الايجابية والمشاركة في اية حوارات ولكن الثابت في هذا النهج ان الاردن لا يمكن ان يتراجع عن  موقف له او قرار خاصة اذا ما تعلق الامر بثوابته الوطنية والاستراتيجية .

ونظرا لاختلاط الاحداث وتداعياتها فقد راح البعض الى حد ربط لاءات الملك الثلاث بمؤتمر البحرين او حتى بصفقة القرن التي لازالت مبهمة وغير معرفة فلاءات الملك لا علاقة لها بمؤتمر البحرين لا من قريب ولا من بعيد وهي ثابت راسخ كما تم التأكيد على لسان جلالة الملك في اكثر من مناسبة واكد على ذلك وزير الخارجية ورئيس الوزراء وتشكل حولها سياج شعبي قوي ومنيع .

من هنا فان المشاركة هي تعبير  عن الاسس التي قامت عليها السياسة الاردنية وعمادها المشاركة والحوار في اي من الامور والقضايا الجدلية وحتى الخلافية وهذا النهج كان التعبير الصادق عن منعة السياسة الخارجية الاردنية وشكل لها مصدرا للقوة وبالتالي جعل من الاردن دولة تتمتع بمصداقية  عالية لانها سياسته تقوم على التعاون والحوار وليس على الامتناع والتردد التي تخلق خلافات مع الاخرين .

ولان الاردن يحافظ على نهج سياسي يقوم على التعاون والحوار فهو يحظى باحترام خصومه قبل اصدقاءه فنحن نعيش في عالم تحكمه سياسات وتيارات سياسية وتحالفات تتطلب اقصى درجات الليونة في التعامل حتى نبقي على كل الخيوط مع كل الدول دون اي تنازل على المواقف والثوابت الي لها قدسية في السياسة الاردنية .

2019-06-22
أضف تعليق
الاسم
الايميل
التعليق
تعليق صوتى
رفع ملف صوتى
لم يتم رفع اى ملف
( الملفات المسموح بها امتداد wma , rm , mp3 )
عدد الزيارات :