كم عمر المجلس النيابي التاسع عشر؟
كم عمر المجلس النيابي التاسع عشر؟

امجد معلا

 

في الوقت الذي يتجهز فيه مجلس النواب التاسع عشر لبدء نشاطه النيابي ولعب الدور الدستوري المنوط به تنشغل الاوساط الشعبية والمحللون في التكهن حول مستقبل هذا المجلس وعمره الافتراضي ومدى قدرته على محاكاة الاوضاع السياسية والاجتماعية ورسم سياسات مرضية للواقع الذي تعيشه البلاد واساليب خوضها لحرب على وباء هو الاخطر على البشرية جمعاء منذ اكثر من مئة عام.

الفكرة العامة حول المجلس الجديد انه مجلس شبابي تنقصه الخبرة السياسية وانه سيتعلم فينا السياسة وقواعدها وعلى هذه الاسس يروح الجمع الاكبر من المراقبين الى ان هذا المجلس بهويته السياسية الضعيفة وافتقار غالبية اعضاءه الى التأهيل المطلوب لن يستمر اكثر من عام وسيحكم عليه بالحل ليفتح الطريق امام برلمان جديد من نوع اخر يكون اكثر قدرة على تمثيل حالة الوعي الشعبي التي وصل اليها الاردنيون ورغبتهم الجامحة نحو المشاركة بفاعلية في عملية صنع القرارات على مختلف الصعد.

القراءات لمجريات العملية الانتخابية التي جاءت باغلبية نيابية تمتلك العزيمة لكن  تغيب عنها المهارات والخبرة ، في معظمها راحت الى لملمة اتهامات معظمها يستند الى انطباعات من تجارب سابقة ، وارتفعت الاصوات المشككة في نزاهة الانتخابات والتلاعب فيها لسببين رئيسيين الاول لتبرير فشل من ترشحوا وايجاد الذرائع بان فشلهم لم يكن ذاتي وانما بسبب تدخلات من هنا وهناك وان المال السياسي أحدث تغييرا في الخارطة الانتخابية وهو من يتحمل مسؤولية النتائج والسبب الثاني ان الغالبية من اصحاب الراي المشكك لم ينظروا الى الخلفيات الاجتماعية التي جاء منها المرشحون الذين وصلوا الى البرلمان.

فغالبية  الاعضاء الذين حققوا نتائج  اعطتهم حق الجلوس في المجلس النيابي التاسع عشر جاؤوا من اوساط عشائرية او مهنية ونسبة الممثلين للاحزاب والقوى السياسية من بينهم ضئيله وهي بطبيعتها متحالفة مع الاقلية صاحبة الخبرة ممن شاركوا في المجالس السابقة.وهذا بحد ذاته يطرح تساؤلا مهما حول الهوية العشائرية والاجتماعية للنواب الجدد بمعنى من هي هذه الفئة العشائرية ؟ والاجابة تكمن اولا في الحماس الشديد الذي ابدوه  خلال الحملات الاعلانية في فترة الترشح والخطاب المموه الذي اعتمده غالبيتهم وركزوا فيه على قضايا محلية تفصيلية ولكنهم جميعهم قدموا انفسهم كمواطنيين انقياء وهم بالفعل كذلك ولا يوجد من بينهم من يرتكز على اجندات خارجية او له انتماءات مع قوى سياسية محلية او غير محلية .

ولتسهيل فهم الهوية الاجتماعية والفئوية للنواب الجدد فمن الممكن اعتماد مصطح البيرسترويكا العشائرية الاردنية وهي من افرزت جيلا جديدا من ابناء العشائر الذين يرون في انفسهم اصحاب حق في البرلمان والمشاركة في القرار اكثر من فئات اخرى من ابناء العشائر ، ومنهم من يعتقد ان وقتهم قد حان للتعبير عن وطنيتهم من مراكز قيادية وليس من القواعد الشعبية التي كانوا فيها طوال الفترة الماضية .

لذلك من السابق لاوانه وضع عمر افتراضي  للمجلس النيابي الجديد غير عمره الحقيقي البالغ اربع سنوات ، فكل نقاط الضعف في اعضاءه ممكن ان تتحول الى نقاط قوة تجعله يسجل انتصارات على المستوى الشعبي ويثبت ذاته كمجلس تاريخي ولد من رحم عدم الثقة ليصنع الثقة المطلوبة ولكن في المقابل ممكن لنقاط الضعف ان تتحول الى نقاط فشل له في دوره خاصة وان المرحلة القادمة بالغة الحساسية وسيجد المجلس نفسه مضطرا للتعامل مع قضايا اقليمية ودولية لها مساس مباشر مع الاوضاع  الداخلية وتتطلب منه رفع مستوى وعيه السياسي وتأهيله لمواجهة كل التحديات القادمة او حتى ما يأتي على شكل مفاجآت بفعل صراعات اقليمية وتضارب بين احلاف سياسية في الاقليم وفي العالم.

2020-12-08
أضف تعليق
الاسم
الايميل
التعليق
تعليق صوتى
رفع ملف صوتى
لم يتم رفع اى ملف
( الملفات المسموح بها امتداد wma , rm , mp3 )
عدد الزيارات :