الحكومة تفرض ضريبة بديلة على اجهزة الخلوي
الحكومة تفرض ضريبة بديلة على اجهزة الخلوي
شمس نيوز - 3 - 5 - قال مدیر عام دائرة ضریبة الدخل والمبیعات إنھ لم یتم فرض ضریبة جدیدة على بیع الھواتف الخلویة، وما جرى ھو استبدال الضریبة العامة، التي توجب على محلات بیع الأجھزة الخلویة التسجیل في الشبكة الضریبیة، بضریبة خاصة وبالنسبة نفسھا، بحیث لا یزید سعر البیع النھائي على المستھلكین. وأوضح أبو علي أن نسبة الضریبة في الحالتین بقیت كما ھي 16 في المائة یتم دفعھا عند الاستیراد، وذلك لإعفاء أصحاب الأكشاك التي تبیع الأجھزة الخلویة من مسك سجلات مالیة وتورید الضریبة حسب المقتضى القانون والمحال الصغیرة، وكاجراء تتخذه الدائرة ضمن إصلاح إجراءات الإدارة الضریبیة. وأكد أبو علي أن استبدال ضریبة المبیعات العامة على أجھزة الھواتف الخلویة لتصبح ضریبة خاصة وبنفس النسبة البالغة 16 في المائة تأتي ضمن منھجیة الحكومة في إصلاح المنظومة الضریبیة، حیث أن خضوع أجھزة الھواتف الخلویة إلى ضریبة مبیعات عامة كان یترتب علیھ تسجیل جمیع المحلات والاكشاك التي تبیع ھذه الأجھزة، ممن تزید مبیعاتھا السنویة على 75 ألف دینار في ضریبة المبیعات. وأوضح أن دائرة ضریبة الدخل والمبیعات، بعد قیامھا بتدقیق مبیعات عدد من محال واكشاك بیع اجھزة الھواتف الخلویة، أثبتت أن مبیعاتھا تزید عن حد التسجیل في شبكة الضریبة العامة على المبیعات البالغ 75 ألف دینار سنویا ولم تلتزم ھذه المحال والاكشاك بالتسجیل حسب القانون الأمر الذي ألزم الدائرة بمتابعتھا وتحصیل ضریبة المبیعات التي تترتب علیھا. وحسب القرار سیتم إعفاء الأجھزة الخلویة من الخضوع لضریبة المبیعات العامة البالغة 16 في المائة، اعتبارا من أمس، والتي كانت توجب على جمیع المحلات والاكشاك التي تبیع ھذه الأجھزة، وتزید مبیعاتھا على حد التسجیل البالغ 75 ألف دینار، التسجیل في الضریبة العامة على المبیعات وتقدیم إقرارات ضریبة المبیعات علما بأن معظم ھذه المحال والاكشاك تزید مبیعاتھا عن حد التسجیل. وتم إخضاع الأجھزة الخلویة لضریبة مبیعات خاصة بنفس النسبة البالغة 16 في المائة حیث تتولى الوكالات والشركات المستوردة لھذه الأجھزة الخلویة دفع ھذه الضریبة عند استیرادھا وإدخالھا للمملكة وبالتالي عدم تكلیف المحلات والاكشاك التي تبیع ھذه الأجھزة بدفع وتورید ھذه الضریبة وما یترتب علیھا من تسجیل في شبكة الضریبة العامة على المبیعات، علما بأن استبدال ضریبة المبیعات العامة على أجھزة الھواتف الخلویة لتصبح ضریبة خاصة لن یترتب علیھ أي زیادة في أسعار اجھزة الھواتف الخلویة على المستھلكین. وبحسب آخر الأرقام الرسمیة الصادرة عن ھیئة تنظیم قطاع الاتصالات بلغ عدد اشتراكات الخلوي في الأردن مع نھایة العام 2018 حوالي 73.8 ملیون اشتراك معظمھا من فئة الخطوط المدفوعة مسبقا. وبلغت نسبة انتشار الاشتراكات الخلویة من عدد سكان المملكة مع نھایة العام 2018 حوالي 85 .% ومن جھة أخرى تظھر آخر ارقام دائرة الإحصاءات العامة بان نسبة الأسر التي تمتلك أجھزة ھواتف خلویة في الاردن مع نھایة العام 2017 حوالي 4.98.% ویتحمل قطاع الاتصالات حزمة كبیرة من الضرائب: ضرائب على المستخدمین وأخرى على الشركات؛ حیث تبلغ ضریبة المبیعات على الخدمة الصوتیة الخلویة 16 ،% وضریبة خاصة على الخدمة الخلویة الصوتیة بنسبة 26 ،% وھناك ضریبة مبیعات حالیة على خدمات الإنترنت بكل تقنیاتھا تبلغ 16 ،% وضریبة مبیعات على الأجھزة الخلویة تبلغ 16 ،% وفرض 2.6 دینار على كل خط خلوي جدید یباع سواء مؤجل الدفع أو مدفوعا مسبقا. أما الضرائب المفروضة على الشركات فتشتمل على: ضریبة الدخل بنسبة 26 % سنویا، ونسبة مشاركة بعوائد خدمات الخلوي الصوتیة تبلغ 10 % سنویا، ورسوم ترددات سنویة، ورسوم سنویة على التراخیص بنسبة 1 % من الإیرادات، وأسعار الرخص التي تدفع لمرة واحدة. كما یتحمل لصالح البلدیات؛ وھي رسوم على أبراج الاتصالات لصالح البلدیات ضمن نظام الأبنیة وتنظیم المدن والقرى رقم (136 (لسنة 2016؛ حیث فرض ھذا النظام رسوماً (لأول مرة) تبلغ 2000 دینار على كل برج اتصالات.
2019-05-03
أضف تعليق
الاسم
الايميل
التعليق
تعليق صوتى
رفع ملف صوتى
لم يتم رفع اى ملف
( الملفات المسموح بها امتداد wma , rm , mp3 )
عدد الزيارات :