الصرايرة : بدء انتاج وتصدير "البوتاس الأحمر" ومشاريع توسعية لرفع كفاءة الانتاج الأردني
الصرايرة : بدء انتاج وتصدير "البوتاس الأحمر" ومشاريع توسعية لرفع كفاءة الانتاج الأردني
شمس نيوز - 4 - 8 - قال رئيس مجلس ادارة شركة البوتاس العربية المهندس جمال الصرايرة ان الشركة خطت خطوات توسعية خلال العام الحالي بهدف تلبية ازدياد حجم الطلب على منتجاتها عالميا .   واشار الصرايرة خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأحد ، بحضور الرئيس التنفيذي للشركة الدكتور معن النسور واعضاء الادارة التنفيذية ، الى ان زيادة حجم الطلب وجودة المنتج الاردني دفعت ادارة الشركة نحو التفكير في مشاريع توسعية إستراتيجية لتسطر المزيد من الانجازات والتي هي موضع فخر لنا كونها تشكل قصة نجاح اردنية لافتا الى أن الشركة ما زالت تسجل أرقاماً قياسية تاريخية على مستوى كميات الإنتاج والمبيعات، مشيرا إلى تحقيق رقم إنتاج قياسي تاريخي في النصف الأول من هذا العام، بلغ 28 ر1 مليون طن مقارنة مع 21ر1 مليون طن للفترة ذاتها من العام الماضي.   أما على صعيد المبيعات، فتمكنت الشركة من تحقيق رقم قياسي تاريخي جديد بوصول كميات البوتاس المباعة إلى 1.24 مليون طن في النصف الأول من العام الحالي، وبلغت نسبة النمو 3.6 بالمئة بادارة اردنية بالكامل .   وكشف الصرايرة النقاب عن دخول الشركة في سوق "البوتاس الأحمر" وهو منتج يشكل قفزة نوعية تتيح للشركة فتح افاق وشركات تسويقية جديدة في مختلف الاسواق العالمية .، لافتا الى نمو حجم الطلب العالمي على الاسمدة المتخصصة "السماد الاحمر" والاسمدة المركبة، والاسمدة المحلولة بنسب تتراوح بين 5 إلى 7 بالمئة ، والتي شكلت دافعا كبيرا لدى الشركة لإنتاج البوتاس الاحمر والسير قدما نحو دراسة الاستثمار في انتاج الاسمدة المتخصصة التي باتت تحتل جزء كبير من حجم الطلب العالمي.   موضحا ان الشركة قامت بتوقيع اول عقد لتصدير المنتج نحو دول امريكا اللاتينية ، ومن المتوقع ان يتم شحن اول إرسالية مع نهاية الشهر الجاري وهو انجاز جديد يسجل لشركة البوتاس والعالمين فيها والذين يصلون الليل بالنهار ليسطروا الانجازات الوطنية والمرموقة في ظل تنامي وتصاعد حجم المنافسة العالمي .   مشيرا إلى أن الشركة تملك المواد الاولية الخام لإنتاج السماد الاحمر التي كانت في السابق تصدر للخارج، ما سيمكن الشركة من الاستغلال الامثل للمواد الاولية الخام وجذب استثمارات جديدة من خلال وجود صناعات تكميلية ونقل للتكنولوجيا والتقنيات العالمية وزيادة حجم الايرادات المالية للشركة وديمومة استثماراتها وفق الاطار الصحيح ليبقى اسم البوتاس الأردني في مقدمة المنتجات العالمية.   وبين الصرايرة أن الشركة وقعت اتفاقية مع وزارة الطاقة والثروة المعدنية لتمويل دراسات الجدوى الاقتصادية لاستخراج مادة البوتاس في منطقة اللسان بالبحر الميت بقيمة تمويلية تقدر بـ 12 مليون دينار، مشيرا إلى توقعات عن استخراج ما يزيد عن 750 مليون طن من مادة البوتاس من هذه المنطقة والتي تسعى ادارة الشركة الى الحصول على امتياز فيها فور طرحها من جانب الحكومة بما يعود بالنفع اكثر على طرفي المعادلة الاقتصادية ممثلة بالشركة والحكومة الأردنية باعتبارها منطقة مملوكة للحكومة .   واوضح أنه تم طرح عطاء للبدء بتنفيذ دراسات جدوى في منطقة "فيفا" في البحر الميت، والمتوقع ان يصل انتاجها إلى نحو 500 مليون طن من البوتاس، اضافة الى مشروع سد 19 الذي تنفذه الشركة لجانب تمويل انشاء سد وادي بن حماد في الكرك والذي سيتم من خلاله توفير نحو 5.5 مليون متر مكعب من المياه  .   كما تقوم الشركة بدراسة انشاء سكة حديد لنقل مادة البوتاس الى العقبة بواسطة القطار وتحديث اسطول النقل لرفع كفاءة نقل المادة الى العقبة .   وحول ارباح النصف الاول من العام الجاري بين الصرايرة أن أرباح الشركة الصافية لنهاية النصف الأول ارتفعت إلى 78.2 مليون دينار، مقارنة مع 52.7 مليون دينار للفترة ذاتها من العام الماضي بنمو بلغت نسبته 48 بالمئة ، مشيرا الى أن ارتفاع الأرباح في النصف الأول من العام الحالي جاء بشكل رئيس من خفض كلف التشغيل بنسبة 50 % بفضل الاعتماد على وسائل تشغيلية جديدة اضافة الى الأرباح التشغيلية الناتجة من بيع مادة البوتاس والتي نمت بنسبة 113 % مقارنة مع الفترة ذاتها من العام السابق الى جانب تحقيق أرقام قياسية في كميات الإنتاج والمبيعات وجلب العملة الصعبة لصالح الخزينة وهي العوامل التي ساهمت بشكل فعّال في ارتفاع الهوامش الربحية للشركة.   وبشان المشؤولية المجتمعية للشركة استعرض الصرايرة جملة من المشاريع التنموية الوطنية التي تنفذها الشركة في مختلف مناطق ومحافظات المملكة ، موضحا انه قام بمخاطبة رئيس الوزراء بهدف انشاء مؤسسة خاصة بالمسؤولية الاجتماعية والتي جاءت فكرة انشاءها بقرار من مجلس ادارة الشركة بهدف دعم الجهود الحكومية في المناطق ذات الحاجة وتحديد اولويات مختلف القطاعات التي تعنى بتوفير العيش الكريم للمواطن الأردني الى جانب دفع عجلة النمو التنموي في هذه المناطق ، مشيراً إلى أن الشركة تخصص حوالي 8 بالمئة من صافي أرباحها لتمويل برنامج الحماية الاجتماعية والذي يشتمل على برامج ومشاريع في مجال الصحة والتعليم والتدريب والحماية الاجتماعية والمياه والبيئة في مختلف مناطق المملكة.   ولفت الصرايرة الى ان الشركة بصدد افتتاح معهد متخصص لصناعة المواد التعدينية والذي سيكون داعم لاحتياجات الشركة المستقبلية .     بدوره اكد الرئيس التنفيذي للشركة الدكتور معن النسور: إن الشركة تمر في مرحلة ايجابية جديدة تعمل الادارة التنفيذية وبالتنسيق مع مجلس ادارة الشركة على تنفيذها من خلال مشروعات ذات قيمة مضافة تسهم في تعظيم المنتج الأردني من مادة البوتاس والاستغلال الأمثل للمواد الأولية والتي يصدرها الأردن لمختلف دول العالم كمواد خام .   موضحاً ان الشركة بدأت بإنتاج أصناف جديدة من مادة البوتاس وفي مقدمتها الوتاس الأحمر والذي سيمكن المنتج الأردني من الدخول إلى أسواق جديدة مثل أميركا اللاتينية وتايلند وفيتنام، حيث ان المؤشرات العالمية تشير الى نمو متوقع وزيادة في الطلب على مادة البوتاس في تلك الأسواق.   واشار النسور إلى ان الشركة تشكل علامة فارقة اليوم في سوق البوتاس العالمي لجودة المنتج الاردني من مادة البوتاس واجتيازه للشروط والمعايير الدولية بكفاءة عالية ، كاشفا النقاب عن توجه ادارة الشركة نحو الدخول الى اسواق جديدة في اطار خطة تسويقية للمنتج الأردني من مادة البوتاس.   وحول الاسمدة المتخصصة بين النسور ان الأردن كان يصدر هذه المواد الخام ثم يقوم باستيراد المنتجات بشكلها النهائية وهو ما استوجب منا القيام بمهمة وطنية للعمل على عناصر القوة في الأردن من خلال التوجه نحو تصنيع هذه المواد الخام ومن ثم تصديرها للخروج بنموذج صناعي متكامل بما سينعكس ايجابياً على العائد المالي للشركة والخزينة .   موضحاً أن الشركة بصدد تحديث خطتها الاستراتيجية للأعوام العشرة المقبلة آخذة بعين الاعتبار التغيرات الديناميكية في صناعة الأسمدة وللنهوض بصناعة البوتاس الأردنية إلى مصاف الدول المنافسة المنتجة.   وفي ختام المؤتمر الذي حضره نخبة من ممثلي وسائل الإعلام المحلية اجاب الصراير ة والنسور على استفسارات واسئلة الصحفيين معربين عن شكرهم وتقديرهم لطواقم الشركة العاملة في مختلف مناطق التعدين والذي اثبتوا للعالم اجمع ان الأردنيين قادرين على تطريز الإنجازات بحرفية ومهارة عالية .   يشار الى ان شركة البوتاس العربية كان قد وقعت قبل ايام اتفاقية تعاون ثنائية مولت بموجبها (60) منحة دراسية في جامعة الحسين التقنية لغايات تأهيل جيل جديد من ابناء الشركة وتسليحهم بالعلم والمعرفة لينضموا الى كوكبة العاملين في الشركة فور انهاء دراستهم ، اضافة الى ان الشركة تقدم برنامج تدريبي متميز يتيح لخريجي الجامعات المتفوقين فرصة تدريبية مميزة يتم خلالها منحه رواتب مجزية وفي حال تميزه يتم تعينه بالشركة وفق سلم الرواتب الذي يعد هو الأعلى في الاردن.  
2019-08-04
أضف تعليق
الاسم
الايميل
التعليق
تعليق صوتى
رفع ملف صوتى
لم يتم رفع اى ملف
( الملفات المسموح بها امتداد wma , rm , mp3 )
عدد الزيارات :