الاردنيون و "اواعي العيد "
الاردنيون و "اواعي العيد "

شمس نيوز – 23 آب - يشهد السوق المحلي تراجعا في الطلب على الالبسة لموسم عيد الاضحى المبارك ما اصطلح على تسميته شعبيا بـ "اواعي العيد" بنسبة 60% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وفق ما اكده ممثل قطاع الالبسة والمجوهرات في غرفة تجارة الاردن أسعد القواسمي

 

ولفت القواسمي في تصريح الى»الرأي» ان تزامن موسم المدارس مع التجهيز للاضاحي انعكس سلبا على اسواق الملابس الامر الذي خفض الطلب على الالبسة للتجهيز لعيد الاضحى المبارك .

 

وبين القواسمي ان التجار لجأوا الى تقديم خصومات على الالبسة خلال الفترة الحالية بنسب تراوحت بين 20 الى 70% في خطوة تهدف للخروج من حالة الركود الذي يشهده القطاع .

 

واشار ان العام الحالي لم تشهد المولات والمراكز التجارية ارتيادا على الالبسة من المغتربين والسياح الامر الذي يدلل على ارتفاع اسعار الالبسة في المملكة مقارنة بالدول المجاورة .

 

وذكر ان موسم افتتاح المدارس سيأخذ الحصة الاكبر من حجم انفاق الأسر الاردنية على حساب التجهيز لموسم عيد الاضحى المبارك موضحا ان تزامن الموسمين سيثقل كاهل الاسر الاردنية وسيغلب التجهيز للمدارس على التجهيز لعيد الاضحى .

 

وقدر ايضا حجم مستوردات الالبسة والاحذية لموسم عيد الاضحى لهذا العام انخفض بنحو 7 ملايين دينار مقارنة بعيد الاضحى المبارك للعام الماضي مبينا حجم مستوردات الالبسة لعيد الاضحى الماضي بلغ 27 مليون دينار .

 

وتقدر الأهمية النسبية لنفقات الأسرة الأردنية للملابس بـ 3.93% و1.03% للأحذية، بحجم انفاق على الملابس الرجالية بنحو 95 مليون دينار سنويا، وعلى الملابس النسائية بنحو 120 مليون دينار، وعلى ملابس الأطفال بحوالي 81 مليون دينار، فيما يقدّر حجم الانفاق على الأحذية بنحو 82 مليون دينار، وفقا لمسح دخل ونفقات الأسر في الأردن لعام 2014 (الراي)

2017-08-23
أضف تعليق
الاسم
الايميل
التعليق
تعليق صوتى
رفع ملف صوتى
لم يتم رفع اى ملف
( الملفات المسموح بها امتداد wma , rm , mp3 )
عدد الزيارات :