فنون   >>
تسنيم العزب تكتب عن مسلسل "جراح الرمال
تسنيم العزب تكتب عن مسلسل "جراح الرمال
 جمال مرعي : شخصية وضاح نقطة فارقة في مشواري في الدراما الأردنية     كتبت ك تسنيم العزب .   في كل مرة حاولت فيها الكتابة عن الفن ،كان هناك عالم من حولي يطفئ مصابيح أفكاري ويشبث كلماتي ويمسحها عن شاطئ الورق ، فتصبح الكلمات ذكرى في عالم النسيان وبسمة في عالم الأحزان فجمال مرعي هذا الفنان تحدّث لنا وغير العنوان وأصبح الفن الأردني التاريخ العظيم في كل مكان . جمال مرعي فنان ولد في قرية عصيرة الشمالية - نابلس ، متزوج ولديه ابنتان ، حاصل على درجة الماجستير في علم الإجتماع والعلوم السياسية من الجامعة الأردنية . ويقول أن أكثر إنسانة شجعته للوصول لهذه المرحلة ووقفت بجانبه وساندته هي والدته رحمها الله ويشير الفنان جمال إلى أنه ولد بقرية في فلسطين بوجود الاحتلال الإسرائيلي وأنه مثل غيره من أبناء فلسطين لم يَعِش طفولته كباقي الأطفال ،لكن هذا الظرف حفزهم وخلق منهم أشخاصاً يسعون لتحقيق أهدافهم وتقوية ذاكرتهم التي هي جزء من المقاومة ، المقاومة التي ترعب المحتل فهذه الظروف صنعت منهم أشخاصاً تصعب هزيمتهم والعيش والتفوق بقوة الإرادة والحنكة لتحقيق أهدافهم ،ويتابع أنه قدم في مدرسة بفلسطين مشاهد مسرحية عن الاحتلال ومواضيع أخرى كانوا يشاهدونها على التلفزيون الأردني . وبعدها رشّح لأفضل ممثل في مهرجان مسرح الطفل الأردني وكرّم من سمو الأميرة عن فيلم سينمائي قصير . ويوضح إلى أنه يحب الغناء خاصة الفولوكلوري ، فغنّى مع فرقة سرده للدبكة الشعبية في رام الله لكنها كانت تجربة قصيرة لأنه يميل للتمثيل أكثر .... ويواصل بأنه حاصل على جائزة أفضل ممثل في مهرجان الجامعات وأفضل مخرج وأفضل عمل مسرحي متكامل في الجامعات أما خارج نطاق الجامعة فحاصل على أفضل ممثل في مهرجان الشباب للمسرح المهرجان الأول وكرّم على مشاركته في المسرح التفاعلي في المحافظات . هذا وبيّن أن أول عمل مسرحي في الجامعة الأردنية كان بعنوان ( رحلة في الصحون الطائرة ) للمخرج محمود بدر ، بينما في مهرجان مسرح الشباب الأول ( نافذة على الداخل ) أما في التلفزيون كان مسلسل ( حتى آخر جندي والدرب طويل ) للمخرج صلاح أبو هنود أول عمل تلفزيوني ومن الأعمال التي حققت له نجاحاً شخصياً ، مسلسل( جرح الرمال ) من بطولته للمنتج عصام حجاوي وإخراج بسام المصري ، وقال أن هذا العمل أثّر به ايجابيا لأنه أول بطولة له وعرفه الجمهور به بشكل أوسع وأكثر وما زال يعرض في أكثر من محطة ولاحظ متابعة الناس له من خلال اتصالهم به وصداه عند المشاهدين وحبهم للشخصية فكانت شخصية ( وضاح ) في العمل نقطة فارقة في مشواره في الدراما الأردنية التلفزيونية .ويؤكد الفنان جمال بأن أول عمل في الدوبلاج كان مع نجوم كبار  ( عبير عيسى ، هشام هنيدي ، قمر الصفدي ، وغيرهم من النجوم فكانت فرصة البطولة وقدمها له المخرج والإعلامي موسى عمار فكانت نقلة في مجال الصوتيات ..... الدوبلاج . ويقول الفنان جمال أن أهم المقومات  التي يعتليها فنان المسرح ..الحضور المسرحي ، الصدق في الاحساس ، التمكن من أدواته ، احترام عقل المتلقي ، الذكاء في تقديم الشخصية . ويواصل إلى أن آخر عمل قام بتصويره فيلم سينمائي قصير بعنوان ( الغيهب ) للمخرج ناجي سلامة ومسلسل رعود المزن للمخرج أحمد دعيبس وإنتاج عصام حجاوي وآخر عمل مسرحي هو ( شيطان كراسي الحكم ) للمخرج د. هانيبال حرب وكذلم مسرحية ( فتافيت الربيع العربي ) من تأليفه وإخراجه . ويشير الفنان جمال إلى أن الدراما الأردنية تعني له الكثير وهي مهنته وهويته الفنية وأن الفن يختلف من جيل لآخر لكن الفن يبقى ويعيش فالمختلف هو التقنيات ، عالم الفضائيات ، عالم النت ( التكنولوجيا ) لكن الفنان يبقى ويطور نفسه مع كل جديد .. ويؤكد أنه إن هبط مستوى الفن في جيل معين خاصة في الأردن ،فلأنه لا يوجد اهتمام بتطوير ودعم الدراما الأردنية حتى يكاد يكون الإنتاج حالياً معدوماً إلا في حالات خاصة لمنتجين قطاع خاص وكذلك ما يقدم التلفزيون في رمضان من أعمال لكنها لا تلبي طموح الفنان ولا الجمهور الأردني .
2019-05-14
أضف تعليق
الاسم
الايميل
التعليق
تعليق صوتى
رفع ملف صوتى
لم يتم رفع اى ملف
( الملفات المسموح بها امتداد wma , rm , mp3 )
عدد الزيارات :